افضل مشاريع العملات الرقمية


مشاريع العملات

Aya Mamdouh

|

Apr 13, 2022

0

|

763

افضل مشاريع العملات الرقمية

العملات الرقمية هي عملات ليس لها تواجد مادي على شكل قطع أو ورق نقدي، فالأموال افتراضية تمامًا وتوجد فقط على الإنترنت ويتم إصدارها، بصورة غير مركزية، من خلال خوارزميات رياضية عن طريق برامج الكمبيوتر وهي لا تخضع إلى أي سلطة بنكية أو حكومية.

مشاريع العملات الرقمية

في عصرنا الحالي قلت التعاملات النقدية المُعتادة ليحل محلها التعاملات والمدفوعات الإلكترونية، وظهور ما يُسمى بالعملات الرقمية المُشفرة ومشروعاتها، والتي على الرغم من الشكوك التي دارت حولها في بداياتها كونها افتراضية / إلكترونية، إلا أنها لاقت ترحيبًا وقبولًا متزايدًا، صعد بأسعار العملات الرقمية إلى مستويات قياسية كان من المستحيل تخيل الوصول إليها، بل واتخذت طريقها إلى التعاملات المالية الدولية.

فالهدف الفعلي من مشاريع العملات الرقمية هو جعل المعاملات تتم بصورة أسهل وأامن من خلال خوارزميات مُعقدة يستحيل إختراقها أو الكشف عن محتواها، وهل ما يجعل المستثمرون سواء أفراد أو شركات، يفضلون تداول العملات الرقمية بدلًا من التداولات في الأسواق المالية والبورصات.

اقوى مشاريع العملات الرقمية

كان سوق العملات الرقمية شديد التقلب في عام 2021، وهو العام الذي شهد أيضًا انفجارًا في تبني العملات الرقمية كاستثمار، سواء من قِبل الأفراد أو المؤسسات.

وبالرغم من أن البيتكوين هي العملة الأكثر أهمية لأن قيمتها تمثل أكثر من 40٪ من قيمة السوق، إلا أنها بعيدة عن أقوى مشاريع العملات الرقمية أداءًا لهذا العام، وسيتم التركيز على مشاريع العملات القوية التي لها فائدة حقيقية، والتي أثبتت نفسها بالفعل، وفي نفس الوقت لديها مساحة كبيرة للنمو في عام 2022، والتي من أهمها:

مشروع عملة Ethereum (ETH)

الإطلاق المُنتظر لعملة ETH 2.0 يمكن أن يغير كل شيء، وعلى الرغم من أن الإيثيريوم غالبًا ما يتم انتقادها بسبب ازدحام الشبكة، لانه يؤدي إلى بطء عمليات النقل وارتفاع رسومها الباهظة، إلا أنه من الصعب تجاهل الإيثيريوم (ETH) باعتبارها ثاني أكبر عملة رقمية في السوق، أي أنها تقع مباشرة بعد البيتكوين.

والأهم من ذلك، تظل الإيثيريوم هي الشبكة المُفضلة للعديد من مشاريع العملات الرقمية، ففي الواقع، سواء كان كانت المشاريع تتعلق بالتمويل اللامركزي (DeFi) أو الرموز غير القابلة للاستبدال (NFT)، غالبًا ما يكون ETH هو النظام الأساسي لتلك المشاريع، وعلى سبيل المثال، أكثر من 90٪ من المعاملات المتعلقة بالرموز غير القابلة للاستبدال (NFT) تتم عبر النظام الأساسي للإيثيريوم.

علاوة على ذلك، من المُتوقع إصدار ترقية الإيثيريوم الرئيسية في عام 2022، وهي ETH 2.0، والتي ستحل أكبر مشكلة تواجه الإيثيريوم، ألا وهي سرعة المعاملات، حيث سيعمل ETH 2.0 على زيادة سعة الشبكة من حوالي 30 معاملة في الثانية إلى 100000 معاملة في الثانية، ويرجع ذلك أساسًا إلى التغيير في طريقة التحقق من صحة إثبات الحصة، والتي ستغير من طريقة التحقق المملة التي تتضمن حسابات معقدة.

 وبذلك ستقلل أيضًا بشكل كبير من استهلاك الشبكة للطاقة، وهي نقطة رئيسية حيث يشعر المستثمرون في جميع أنحاء العالم بالقلق الآن بشأن التأثير البيئي لاستثماراتهم.

مشروع عملة Decentraland (MANA)

العملة MANA هي العملة الرقمية المثالية للمُراهنة على الميتافيرس؛ حيث استهدفت الإستراتيجية الجديدة لمنصات ميتا، المعروفة سابقًا باسم فيسبوك، من أجل إنشاء عالم من الميتافيرس، لكن كان هناك بالفعل العديد من العملات الرقمية التي لم تنتظر مبادرة (مارك زوكربيرج)، لوضع ذلك المفهوم موضع التنفيذ، ومن أهمها Decentraland (MANA)، وهي عبارة عن ميتافيرس كامل الوظائف يمكنك من خلاله شراء العقارات والمشاركة في الألعاب وغيرها من التجارب عبر الإنترنت.

ارتفع رمز MANA بعد إعلان فيسبوك تغيير اسمه، ثم تخلت عن الكثير من مكاسبها خلال التصحيح الحالي الذي حدث للعملات الرقمية، ومع ذلك من المُرجح أن يظل اهتمام المستثمرين بالميتافيرس موجودًا بل سيزداد، وستظل Decentraland واحدة من أفضل العملات الرقمية المُوصى بها للاستفادة من هذه الظاهرة.

مشروع العملة Solana (SOL)

أدت عيوب شبكة الإيثيريوم إلى ظهور فئة معينة من العملات الرقمية التي تقدم وظائف مشابهة للإيثيريوم، مع تلافي العديد من عيوب ETH الرئيسية، وغالبًا ما يتم ذكر سولانا (SOL) باعتباره أقوى وأخطر منافس للإيثيريوم.

وفي الواقع، تسلط Solana الضوء على قدرتها الهائلة على معالجة المعاملات، وحاليًا لا تستطيع إيثيريوم معالجة سوى بضع عشرات من المعاملات في الثانية، وعلى الرغم من أن ETH 2.0 ستعالج هذه المشكلة في النهاية، إلا أن Solana تقدم بديلًا فوريًا وفعالًا بشكل خاص؛ نظرًا لأن الشبكة قادرة على معالجة 50,000 معاملة في الثانية.

كما أن مشروع عملة Solana هو أيضًا منافس غير متوقع للرموز غير القابلة للاستبدال NFT، وهو يسعى للحصول على حصة في السوق، وتمكن من إثبات نفسه كخصم قوي للإيثيريوم.

وعندما تم إطلاق سولانا أبيز في أغسطس 2021، تم بيع 10000 رمز مميز في بضع دقائق فقط، وقد أعطى هذا الحدث الفرصة لـمشروع Solana للتعريف بنفسه، والأهم من ذلك أنه سمح له باقتطاع حصة السوق الإفتراضي ببطء من إيثيريوم، وللمزيد من المعلومات حول مشروع عملة Solana، يمكن الإطلاع على Solana: مسار وتوقعات أكبر عملة مشفرة جديدة.

مشروع العملة IOTA

العملة IOTA متخصصة في تشفير إنترنت الأشياء (IOT) وشريك شركة Dell، وتقدم IOTA خدمة أمان البيانات لأجهزة إنترنت الأشياء، أي الكائنات الإلكترونية المتصلة بالإنترنت، مثل مكبرات الصوت الذكية أو كاميرات المراقبة.

وسيزدهر هذا المجال في السنوات القادمة، ويرجع الفضل في ذلك في المقام الأول إلى الامكانات التي أتاحتها سرعة شبكات الهاتف المحمول من الجيل الخامس G5، والتي أصبحت منتشرة إلى حد كبير فى العالم بأكمله.

وبالإضافة إلى ذلك، تلقت IOTA دعمًا من شركة Dell للتكنولوجيا خلال عام 2021، حيث دخلت شركة الكمبيوتر العملاقة في شراكة مع مشروع التشفير IOTA، وستركز هذه الشراكة المعروفة باسم (ألفاريوم)، على قياس مدى موثوقية البيانات قبل استخدامها بواسطة أحد التطبيقات.

 ولكن بغض النظر عن المشروع نفسه، فإن حقيقة أن شركة دولية مشهورة مثل Dell تعمل مع شبكة IOTA تُعد سببًا جيدًا لاعتقاد بأهمية العملة الرقمية ومشروعها ومتابعتها عن كثب في عام 2022.

مشروع العملة Polkadot (DOT)

يُعد Polkadot أحد أهم المشروعات الهامة التي وفرتها المؤسسة السويسرية العملاقة Web3 Foundation، والتي تقوم بدورها في توفير العديد من وظائف التمويل اللامركزي Defi للمستخدمين، هذا بجانب الحصول على الفوائد والتمتع بـ واجهة المستخدم السهلة.

بالإضافة إلى أن مشروع Polkadot أكثر المشاريع طموحًا ومنافس قوي لعملة الإثيريوم استنادًا إلى البنية التحتية الخاصة به؛ إذ يستطيع تقديم العديد من الحلول للمستخدمين من خلال تكوينه من مجموعة من سلاسل الكتل الموحدة.

ونظرًا لكونه أحد المشاريع الرائدة فهو يعمل عبر شبكة Peer-to-peer، ويحمل الكثير من الفوائد، فضلًا عن عوامل الأمن المشتركة الخاصة بسلسلة الترحيل وكذلك Parachains ويشمل ذلك الحوكمة التي لا تخلو من أي شائبة، وللمزيد من المعلومات حول مشروع Polkadot، يمكن الإطلاع على ما هي عملة DOT.

افضل برامج العملات الرقمية

للعملات الرقمية المُشفرة برامج أو منصات يمكن تداول العملات من خلالها، ومن أشهر تلك المنصات:

منصة  Binance

Binance هي من بين أفضل تطبيقات تداول العملات الرقمية حول العالم، وذلك لأنها من المنصات والتطبيقات التي تتمتع بعدد كبير من المزايا والتحسينات التي تختلف عن أي منصة أخرى.

فالأمان، الحماية، والضمانة هي من بين المميزات التي ستحصل عليها في حال استخدمت هذه المنصة للبدء في ربح المال عن طريق تدول العملات المُشفرة الافتراضية، فهي المنصة التي لها سمعة كبيرة بين أوساط المتداولين، وهناك الكثير من التجارب الشخصية لهذه المنصة وقد أثنوا ومدحوا فيها بالفعل.

كما يدعم Binance أكثر من 200 عملة رقمية من السهل التداول فيها بكل حرية وبشكل آمن ومضمون عن طريق التطبيق Binance مباشرة والمتوفر على عدد كبير من أنظمة تشغيل الهواتف الذكية أندرويد Android، وآيفون العامل بنظام تشغيل iOS.

منصة Kucoin

الكثير من الأشخاص يحرصون كل الحرص على التسجيل في منصة kucoin وذلك لأنها تعتبر من بين أفضل تطبيقات مضمونة وآمنة لتداول العملات الرقمية لعام 2022 وهي المنافس الأول لمنصة Binance.

وتتكون kucoin من مقطعين المقطع الأول coin ومعناه العملة الرقمية، والآخر KU وتعني المستودع في اللغة الصينية، فهي عبارة عن مستودع العملات الرقمية الافتراضية المُشفرة التي من السهل التداول فيها وربح الكثير من الدولارات الأمريكية في نهاية المطاف.

منصة Gate io

تطبيق Gate io من بين التطبيقات والمنصات الأكثر أمانًا وموثوقية لتبادل العملات الرقمية المُشفرة عبر الإنترنت، فهي تُعد من أكبر المنصات للاستثمار في مجال العملات الرقمية والتي من بينها Bitcoin و Ethereum.

وإضافة إلى أفضل الـ 3 تطبيقات المضمونة والآمنة لتداول العملات الرقمية 2022 السابق ذكرها، هناك عدد من المنصات الأخرى التي يمكنك الاعتماد عليها، والتي من بينها:

مشاريع عملات رقمية جديدة

يشهد سوق العملات الافتراضية العديد من الوجوه الجديدة للعملات المُشفرة، يُصعب بالفعل حصرها وتناولها، ولكننا سنتناول أهم مشاريع العملات الجديدة، التي أحدث طفرة في عالم التشفير، ومن أهم تلك المشاريع:

مشروع العملة Cardano (ADA)

كاردانو هو المشروع الوحيد الذي يتبع نهجًا علميًا لتطوير البلوكشين الخاص به، والذي يتم بناؤه بواسطة فريق من الخبراء والأكاديميين من ذوي الخبرة، والهدف الأساسي من بلوكشين كاردانو هو تقديم تقنية قابلة للتطوير وآمنة وقوية لتشغيل التطبيقات المالية التي يمكن استخدامها بشكل موثوق من قِبل ملايين المستهلكين يوميًا، لهذا السبب استخدم فريق المشروع نفس النهج الدقيق المُستخدم في الأنظمة المصرفية ذات المهام الحرجة.

وللمزيد من المعلومات عن مشروع العملة Cardano (ADA)، يمكن الاطلاع على ما هو كاردانو؟ وتوضيح لـ ADA.

مشروع عملة Avalanche (AVAX)

عملة AVAX هي العملة الرسمية المشغلة لـ Avalanche، وهي عبارة عن بلوكشين من الطبقة الأولى، يعمل كنمصة للتطبيقات اللامركزية، ويعتبر من منافسي Ethereum، حيث يهدف مشروع  Avalanche إلى تقليل الإعتماد على Ethereum باعتبارها أشهر منصات لتطبيقات العقود الذكية، وتسعى إلى ذلك من خلال تسريع المعاملات وتقليل تكلفتها.

مشروع عملة Avalanche (AVAX) أُطلق بشكل رسمي في عام 2020، ويمكنه معالجة ما يصل إلى 4500 معاملة في الثانية، في نفس الوقت الذي يطمح فيه إلى الحصول على ناتج أعلى يصل إلى 6500 معاملة في الثانية، بالإضافة إلى أن هذا المشروع يعتمد العقود الذكية الرقمية لدعم مجموعة متنوعة من مشاريع البلوكتشين – blockchain.

وللمزيد من المعلومات عن مشروع عملة Avalanche (AVAX)، يمكن الاطلاع على عملة AVAX وعلاقتها بمشروع Avalanche.

مشروع عملة Shiba Inu

تم توضيح المبادئ التوجيهية لنظام Shiba Inu البيئي في Woof Paper، والتي يُفترض أنها الورقة البيضاء للمشروع المتاحة على موقع ShibaToken.com، ووفقًا للورقة البيضاء للمشروع، تم تطوير Shiba Inu كإجابة على سؤال ماذا سيحدث إذا كان مشروع العملة المشفرة يديره مجتمعه بنسبة 100٪؟

ويعزو مؤسسها Ryoshi أصول تأسيس مشروع هذه العملة إلى تجربة بناء المجتمع التلقائي اللامركزي، موضحًا أنه يمكن للقوة اللامركزية الجماعية أن تبني شيئًا أقوى مما يمكن أن يخلقه فريق مركزي، وتتبنى قاعدة ShibArmy التي تضم أكثر من 500,000 عضو مبادئها التأسيسية، وهي:

  • بدأ المشروع من الصفر.
  • لم يتم تأسيسه من مجتمع موجود أو فريق تم تجميعه مسبقًا.
  • الحب المُعلن والصريح لكلاب Shiba Inu.

مشروع Shiba Inu هو رمز ERC-20 مُستند إلى الايثيريوم، تم إنشاؤه واستضافته بواسطة الايثيريوم، بدلًا من البلوكشين الخاصة به؛ لأنه كان بالفعل آمنًا وراسخًا في الساحة، وقد سمح للمشروع بالبقاء لامركزيًا.

افضل مشروع عملة رقمية

يُعد مشروع العملة Polygon (Matic) من أفضل مشاريع العملات الرقمية مما جعلها الأولى على القائمة.

إذ أن الفكرة الرئيسية لمشروع Polygon (Matic)، هي معالجة القيود الرئيسية في إثريوم، مثل مشاكل الإنتاجية، والافتقار إلى الحوكمة، وتجربة المستخدم السيئة المتمثلة في التنفيذ البطيء وتأخر المعاملات، ويستخدم Polygon إصدارًا مُخصصًا من إطار عمل فريد ومميز يُعرف باسم Plasma، والذي بواسطته تستطيع كل سلسلة إنجاز ما يصل إلى 65.536 معاملة في الثانية الواحدة.

كما يتمثل الهدف طويل المدى لـ Polygon في تمكين عالم مفتوح بلا حدود، حيث يمكن للمستخدمين التفاعل بسلاسة مع المنتجات والخدمات اللامركزية دون الحاجة إلى الوسطاء، ولتحقيق هذه الرؤية تستخدم Matic مجموعة من التقنيات، وهي:

  • السلسلة الرئيسية لبوليجون POS Chain: وهي عبارة عن سلسلة الإيثريوم الجانبية المعروفة باسم سلسلة Matic POS، والتي تضيف طبقة أمان إثبات الحصة (POS) إلى البلوكشين.
  • إطار العمل الذي يُعرف باسم Plasma: وهي تقنية تحجيم يستخدمها Polygon لنقل الأصول بين سلسلة الجذر والسلاسل الفرعية عبر جسور Plasma، وتمنح هذه التقنية إمكانية استيعاب عدد غير محدود من التطبيقات اللامركزية دون مواجهة العيوب الشائعة في سلاسل سلاسل إثبات العمل.
  • ZK-rollups: وهو عبارة عن حل بديل يُستخدم لتجميع عدد كبير من عمليات النقل خارج السلسلة في معاملة واحدة.
  • Optimistic rollups: وهي عبارة عن حلول يتم تشغيلها على طبقة الإيثريوم لتسهيل المعاملات شبه الفورية.

شرح مشاريع العملات الرقمية

مشاريع العملات الرقمية بأسرها في السوق الافتراضي، تستند في عملها على مبدأ التشفير؛ كوسيلة لحماية المعلومات والبيانات من خلال استخدام الرموز، بحيث لا يمكن قراءتها أو معرفة محتواها المخفي إلا مِن خلال مَن تستهدفهم المعلومات ويكون لديهم مفتاح الشفرة التي تمكنهم من معالجة تلك الرموز للتعرف على المعلومات الأصلية، بعض النظر عن اختلاف الأهداف والرموز والأليات بين مختلف مشاريع العملات المُشفرة.

Powered by Froala Editor


Aya Mamdouh


Comments

No Comments Found

ShareYourComment